0
أهلين 
بعد انقطاع اعود اليكم عبر زاويتي " لحظة" فكل عام وأنتم بمليون خير وعاد عيدكم !
اود التحدث هنا اليوم عن قضية تناولتها صحيفتي ( زوايا ) نقص ادوية السكر في عسير وبينما أقرأ سطور المقالة اكثر من مرة انتابتني حيرة من الدهشة وكيف تصبح ارواح الناس رخيصة وبهكذا إستهتار !
والا إن مريضو السكر خارج دائرة الإهتمام ؟!!
كيف بوزارة الصحة تغيّب هذا الأمر ولم يكن هناك حراك فاعل لما يجب أن يكون ؟؟؟  لقد تابعت ان اكثر من مرضى السكر في ابها وخميس مشيط راجعوا مراكز للرعاية الاولية للحصول على علاجات السكري مع مقبل العيد وكان رد عدد من مسئولى تلك المراكز " نأسف" لاتوجد أدوية السكري هناك " أزمة" ونقص في الأدوية !!
وكيف بصحة عسير التى تحرص فقط على نشرأخبار" التلميع " لمسئوليها واستقبالاتهم واحتفالاتهم تتجاهل هذا الأمر ولاترد؟؟
فعلا أمر مخيب ومعيب !!

إرسال تعليق

جميع الردود تعبر عن رأي كاتبيها فقط ، وحرية النقد متاحة لجميع الأعضاء والقراء والقارئات الكرام بشرط ان لايكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من العبارات البذيئة وتذكر قول الله تعالى " مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد" صدق الله العظيم

 
الى الاعلى